نظم فريق المتطوعين ضمن مبادرة نحن نحب قامشلو جلسة بعنوان الأمن المائي في مركز منظمة دوز في قامشلو بتاريخ 17.7.2019

 

حيث قدمت “هيلين حج أحمد” من احدى المتطوعين في المبادرة فبدأت الجلسة بالتعارف بين المشاركين مع سحب أسئلة ممتعة والإجابة عليها لكسر حاجز الحجل بينهم، ومن ثم تطرقت بالحديث عن مفهوم الأمن المائي وطرق المحافظة على المياه، وسعت الميسرة الى تشكيل مجموعات وتكوين عبارات عن الماء.

 

فيما بعد ذكرت “أحمد” الى أهم جانب من الموضوع وهو غياب الأمن المائي في قضية سد أليسو مرفقاً بعرض فيديو يبين هيئة السد، حيث بدأت المنطقة تستشعر بشكل أو باخر مشكلة وخطر ندرة الموارد المائية.

 

وتناولت أيضا بعض الحلول التي يجب استدراكها للحفاظ على المياه، لتأتي فيما بعد وتوضح بعض أساليب ترشيد الماء بالنسبة للأشخاص، وترشيد استهلاكها في مجال الزراعة، وأيضا بالنسبة للدول، وبعض النصائح لترشيد استخدامها في المنزل.

 

فالجلسة هدفت الى رفع مستوى الوعي لدى المشاركين وبدورهم يتم نشرها بين الأهالي باستشعارهم لخطورة المرحلة الحالية والمستقبلية بخصوص الأمن المائي والمحافظة عليها في الأولوية القصوى.

 

في الختام تم عرض فيديو يظهر فيه معاناة الأهالي بسبب نقص منسوب المياه

 

 

الجدير بالذكر أن مبادرة “نحن نحب قامشلو 2019” هي استكمال لفعاليات المبادرة خلال السنوات السابقة الهادفة الى توعية وتنمية الشباب.

منظمة دوز

مكتب الأعلام المركزي

19.07.2019

قامشلونحن نحب قامشلو

أليسوالأمن المائيدوزسد أليسوسوريامنظمة دوز

تم إيقاف التعليفات