إعداد التقرير: عدنان حسن.

للمناسبات والأعياد تأثير كبير على المجتمع بكافة اطيافه ومكوناته، وهي من الاسباب التي تساعد في التقارب بين مكونات المجتمع مثل عيد الفطر عند المسلمين وعيد ميلاد السيد المسيح عند السريان.

لذلك قام متطوعو منظمة دوز ضمن مبادرة #الحسكة_تجمعنا بزيارة السيد أفرام آسيو مدير جمعية الأرمن الأرثوزوكس الإنجيلية المشيخية في مدينة الحسكة في منزله بتاريخ 25.12.2017 بمناسبة عيد ميلاد السيد المسيح وقد كان عدد المشاركين في الزيارة 9 اشخاص.

قام السيد أفرام آسيو باستقبال متطوعي منظمة دوز والقاء كلمة ترحيب بهم وبعدها ابدا رأيه في هذه الزيارة وتحدث عن اهمية التقارب بين الاطياف من خلال احترام وتقبل الاخر والتعاون على العيش المشترك، من ثم بدأ ولات هسو بشرح هدف المبادرة التي تعمل على التقارب بين المجتمع بمساهمة من متطوعين من جميع مكونات المدينة وأغلبهم الفئة الشبابية.

بدوره أفرام آسيو تحدث عن اعماله الخيرية في المجتمع وعن الأوضاع التي تمر بها سوريا ومنها مدينة الحسكة وضرورة العمل على التقارب بين كافة المكونات عن طريق الحوار.

الزيارة كانت تهدف الى التضامن والتقارب بين المجتمع، وذلك عبر الإحتفال بكل الاعياد والمناسبات لجميع الأطياف لإرساء السلام الدائم.

آسيو شكر المنظمة وأثنى جهود فريق عمل المنظمة على المبادرة الهادفة لردم الهوة بين مكونات المدينة، كما وعد بزيارة مركز المنظمة في المدينة.

 

منظمة دوز

مكتب الإعلام المركزي

25.12.2017

الحسكةبناء السلام

الحسكة تجمعناسوريامنظمة دوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *