0%

إعداد التقرير: عدنان حسن.

الكتابة على الجدران ظاهرة منتشرة في ظل الاحداث الدائرة وحتى قبلها في مدينة الحسكة شمال شرقي سوريا، لكن وفي ظل انتشار المجموعات المسلحة المتطرفة دينيا في وقت سابق، لجأت هذه المجموعات الى كتابة شعاراتها على مختلف جدران المؤسسات العامة في عدد من أحياء مدينة الحسكة، ما يخلق جوا من العدائية بين مكونات المدينة المتمايزة.

ولتثبيت ركائز السلم الاهلي بادر متطوعو منظمة دوز ضمن مبادرة #الحسكة_تجمعنا بتاريخ 24.12.2017 الى طلاء عدد من جدران المشفى الوطني بحي العزيزية، حيث كانت مليئة بالكتابات التي تنادي بالتطرف الإسلامي وتحض الشباب على الجهاد، حيث قام متطوعو المركز وبعد طلاء عدد من الجدران برسم عدد من الرسومات التي تدعو الى السلم الأهلي والعيش المشترك، وتضفي رونقا جميلا في المكان.

لوحظ اثناء قيام متطوعي المنظمة بطلاء الجدران والرسم عليها تعاونا من قبل أهالي الحي وارتياحا للعمل الذي يقومون به، إضافة الى تجمع اطفال الحي منذ بداية العمل حتى نهايته في الجوار معبرين عن فرحتهم بالرسومات الجميلة واخفاء تلك العبارات المتطرفة ذلك بحسب تعبيرهم.

منظمة دوز

مكتب الإعلام المركزي

25.12.2017

الحسكةبناء السلام

الحسكة تجمعناسوريامنظمة دوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *