الوقت ودوره في النجاح l الحسكة، سوريا


إعداد التقرير: عدنان حسن.

يتجاهل كثير من الناس أهمية الوقت في حياتهم، فتراهم يقضون الساعات الطويلة أمام شاشات التلفاز يشاهدون مسلسلات و أفلام طويلة عديمة الفائدة، أو تراهم يقضون ساعات طويلة وهم جالسون يتحدثون في توافه الأمور بدون مراعاة قضية في غاية الأهمية، وهي حسن استغلال أوقاتهم في النافع والمفيد من الأمور.

لذلك قام فريق عمل منظمة دوز ضمن مشروع مركز الحسكة للمجتمع المدني بتاريخ 02.11.2017، بتنظيم جلسة بعنوان (الوقت ودوره في النجاح) بحضور 22 شخصا من اهالي مدينة الحسكة اضافة لوافدين.

بدأ المدرب \”مصطفى علو\” الجلسة بتعريف الوقت عن طريق توجيه الأسئلة للمتدربين عن ما هو الوقت، ليستخلص منهم تعريفا شاملا للوقت بأنه الفترة الزمنية التي يمكن فيها تحقيق عمل ما، من ثم تناول \”علو\” كيفية تنظيم الوقت من خلال تنظيم الشخصية الذاتية، ذلك عبر عدة قواعد منها الاصرار على الالتزام، احترام مواعيد الاخرين، تحديد الاولويات، الثقة بالنفس لانجاز عمل، تحديد الواجبات والالتزام بها، محاسبة الذات، والاحساس بمسؤولية الذات.

المدرب تطرق الى تنظيم الوقت عند القيام بمشروع للحصول على النتيجة المرجوة مركزا على البدء بتنفيذ المهم ثم الاقل اهمية، تحديد فترات معينة لاعمال معينة، الالتزام بمواعيد العمل والاستراحات، التقييم النفسي العام بعد انتهاء العمل، تحديد المدة الزمنية بالأيام او الشهر او االسنوات لتنظيم الوقت، استغلال الفرصة واستثمار الوقت وعدم التردد في تحقيق الاهداف، حيث الخوف والتردد هو من اسباب الفشل.

مشاركة الحضور كانت بناءة عن طريق جلب أمثلة من الحياة اليومية والاعمال التي يقومون بها سواء كان تنظيم الوقت فيها ايجابيا او سلبيا، فتنظيم الوقت يزيد من مصداقية الفرد، ويمنح الإنسان الوقت المناسب لأداء مهام حياته، ممّا يحفّزه على أدائها دون تأخير أو فشل و يساعد على تحقيق الكثير من الأهداف، والنجاحات، لأنه يزيد القدرة على الإصرار والثبات، فاستغلال الوقت أهم سبب للنجاح.

 

منظمة دوز
مكتب الاعلام المركزي
02.11.2017

الحسكةنشطات متنوعة

اهمية الوقت و دوره في النجاح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.