مشروع منع التطرف العنيف وبناء السلام (الورشة الثانية – اليوم الثاني) | كوباني، سوريا.


اعداد التقرير: بوزان حمي.

يعد مفهوم التطرف من المفاهيم التي يصعب تحديدها أو إطلاق تعميمات بشأنها، نظراً إلى ما يشير إليها المعنى اللغوي للتطرف من تجاوزات لحد الاعتدال حيث يختلف التطرف من مجتمع إلى آخر وفقاً لنسق القيم السائدة في كل مجتمع، كما تعد مشكلة التطرف من القضايا الرئيسية التي يهتم بها الكثير من المجتمعات، فالتطرف هو ظاهرة اجتماعية تتأثر وتأثر في غيرها من ظواهر.

من هنا يستمر فريق دوز بمشروع منع التطرف العنيف وبناء السلام في كوباني ليصل إلى يومه الثاني من الورشة الثانية، حيث بدأت الورشة بترحيب من قبل المدرب مع تعبئة إستبان القبلي للورشة، يليها مراجعة بسيطة لليوم الأول والنقاط التي تم النقاش عليها معاً، حيث تم سابقاً تقسيم المشاركين إلى مجموعات وتكليفهم بوظائف مختلفة حول التطرف العنيف وعرضها في اليوم الثاني وذلك بتاريخ 24.10.2017

المجموعة الأولى قامت بعرض فيديو قصير عن فكرة التطرف الفكري والثقافي وكيفية معالجته، حيث تضمن أفكار جديدة للمشاركين تساعدهم على فهم التطرف وأليه العمل من أجل معالجته مستقبلاً، كما تخلل هذا اليوم بمهمات مختلفة من التطرف الديني والوجداني والسلوكي وكيفية معالجتهم أيضاً.

بعد انتهاء المشاركين من عرض مهامهم، تخللت الورشة بنشاط ترفيهي يعتمد على الذكاء والتركيز من خلال رسم تسعة نقاط ورسم خطوط مستقيمة مروراً بجميع تلك النقاط دون العودة أو المرور من النقاط بعد تجاوزها، هكذا حتى انتهاء الجميع من المشاركة وخلق نوع من الترفيه، لتستمر مدربة الورشة \”دولت زكو\” بالنقاش حول تلك المحاور المختلفة التي تم عرضها من قبل المشاركين مع تكليف تلك مجموعات بمهمات جديدة حول التضامن والعيش المشترك واحترام التنوع.

أنتهى اليوم الثاني بتعبئة الإستبان البعدي للورشة مع تقديم الشكر للمشاركين، وتشجيع الجميع على استمرار العمل وتقديم كل ما هو جديد حول التطرف العنيف في اليوم الثالث والأخير.

منظمة دوز

مكتب الاعلام المركزي

25.10.2017

منع التطرف العنيف

بناء السلاممنع التطرفمنع التطرف العنيف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *