0%

إعداد التقرير: نورشين حاج شيخموس.

الأطفال هم روح الحياة وعطرها، وابتسامتهم البريئة التي تنبع من نبع صافي كله أمل وحياة، والأطفال من أجمل مراحل الحياه لا يهمه من العالم أي شيء، وما أجمل قلوبهم الصافية البيضاء التي تنبع دفئ وحنان وحب.

وعلى هذا الأساس نظمت #منظمة_دوز في مركز عامودا للمجتمع المدني، عرض فلم للأطفال تحت عنوان (سنان)، بإشراف \”دارين شيخي\”، وذلك بتاريخ: 22.10.2017

الفلم كان يتحدث عن سنان بأنه ليس لديه أم، وكان يبحث عن أمه، لذلك قام الشرشور بخداعه، واستغلال طيبة قلبه وذلك بإقناعه ان أمه تسكن بعيدة عنه وصنع القارب لكي يتمكن من رؤيتها، لذلك قام سنان بالسهر ليلا وصنع قارب من اشجار الغابة، وفي الصباح ركبوا القارب على أمل رؤية امه لكن شرشور خدعه وتمكن من اخذ القارب منه، ولكن تعرض للغرق فساعده سنان.

كان سعادة الاطفال لا توصف وكانوا مستمتعين بمشاهدة الفلم فيعتبر سنان رمزاً للحب والسلام، والاطفال هم نعمة فوجودهم حولنا يخفف علينا الكثير من الهموم.

منظمة دوز
مكتب الأعلام المركزي
23.10.2017

حماية الطفل وتطوير الشبابعامودا

حماية الطفل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *