بروشور (كيفية التعامل مع ذوي الاحتياجات الخاصة) | الحسكة، سوريا


إعداد التقرير: عدنان حسن

لا يعتبر الأشخاص من ذوي الإحتياجات الخاصة من العاجزين الذين لا يقدمون الخدمات للمجتمع، وإنما يمتاز الكثير منهم بصفات ومواهب تجعلهم يتفوقون على بعض الأصحاء، مثل توماس أديسون الذي فقد سمعه وهو طفل صغير ولكنه استطاع ان يقدم للبشرية الإختراعات الكثيرة مثل المصباح الكهربائي والتلغراف والكاميرا وغيرها.

لذلك لا بد للمجتمع ان يحتضن هذه الفئة ويقدم لها كل ما تحتاج اليه وإستغلال المواهب التي قد يتمتعون بها.

للأسباب الأنفة الذكر قام فريق عمل منظمة دوز بتاريخ 12.10.2017 بتوزيع 400 نسخة بروشور في احياء المفتي والصالحية وتل حجر ومنطقة الكنيسة الآشورية، البروشور الذي حمل عنوان (كيف تتعامل مع ذوي الإحتياجات الخاصة)، حيث تناول التعريف بذوي الإحتياجات الخاصة كشريحة من شرائح المجتمع حرموا من إحدى النعم الالهية، وكيفية التعامل معهم عن طريق ضبط المشاعر عند التعامل معهم لأن ذوو الإحتياجات الخاصة عادة ما يكونون متأقلمين مع وضعهم، وتجنب الحديث معهم عن كيفية حدوث الإعاقة معهم وأسبابها، بل يجب ان يتسم الحديث معهم بالإيجابية والأمل، البروشور أشار أيضا إلى ضرورة التحلي بالصبر عند التعامل مع ذووي الإحتياجات الخاصة، والجلوس الى جوار الكفيف والتربيت على كتفه ورفع الصوت ليسمع الأصم والمسح على رأس من لا يعي شيئا لأن هذه الأمور تعتبر من رفعة الأخلاق، والتحدث مع من يعاني من إعاقة باهتمام، وتضمن البروشور ايضا كيفية مساعدة ذووي الإحتياجات الخاصة وإقتراح عدد من المصطلحات الخاصة المناسبة في إشارة الى حالته، والتحدث الى ذووي الإحتياجات الخاصة بشكل مباشر دون اللجوء الى وسيط في ذلك.

المواطنون الذين وزع عليهم البروشور عبروا عن امتنانهم للتعريف بهذه المواضيع الجديدة عن كيفية التعامل مع شريحة موجودة في المجتمع المحلي بنسبة لا بأس بها.

منظمة دوز
مكتب الإعلام المركزي
15.10.2017

الحسكةالعمل المدني والديمقراطيةانتهاكات حقوق الإنسان

ذوي الاحتياجات الخاصةسوريا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *