اللغة الأنكليزية (الجلسة التدريبية الثانية للأعضاء) | تربه سبي، سوريا


إعداد التقرير: شكري علي

أصبح تعلمّ اللغة الأنكليزية إلى جانب اللغة الاصلية ضرورة من ضرورات هذا العصر، لهذا تتجه أنظار المجتمعات إلى التشديد على ضرورة وأهمية تعلمّ اللغة الأنكليزية.

وقد أثبتت التجارب العلمية في العالم أن تعلم اللغات الأجنبية يعود على الفرد و المجتمع أيضاً بفوائد تربوية وتنموية وثقافية وشخصية وأقتصادي.

وعلى هذا الأساس وبهدف تمكين وتنمية قدرات الأعضاء والمتطوعين، وتحسين مهارات التدريب في اللغة الأنكليزية، قام فريق منظمة دوز في مركز تربه سبي للمجتمع المدني بتاريخ 15.10.2017، بتنظيم جلسة تدريبية للأعضاء والمتطوعين للأسبوع الثاني في تعّلم اللغة الإنكليزية على مدى يومين تحت إشراف الميسر \”روكش كحيل\”.

في اليوم الأول قام الميسر بتغذية راجعة، تلاه التعرف على مفردات المنازل والمكاتب والأدوات المنزلية، تلاه أجراء حوارات بتحدث كل مشارك بأعطاء معلومات شخصية عن نفسه وعن منزله مع ذكر كل الأقسام، كما تم الوقوف عند كيفية تركيب الجُمل، مع أضافات حول أجراء المحادثات القصيرة.

بدأ الميسر اليوم الثاني بأجراء حوار مع كل مشارك حول المواضيع السابقة بغية التأكد من وصول المعلومات، تلاه كيفية السؤال عن الوقت والتاريخ وبعض الأسئلة اليومية، وتم الوقوف عند قواعد الزمن المضارع البسيط وكيفية تشكيل السؤال والنفي، مع ذكر أمثلة من الحياة اليومية.

في جوً مليء بالفعالية بين الميسر والمشاركين الذين يزداد تفاعلهم في اكتساب المعلومات، لتنتهي الجلسة بالتأكيد على تكرارها بشكل دوري أسبوعياً.

منظمة دوز
مكتب الأعلام المركزي
16.10.2017

التعليمتربه سبي

اللغة الأنكليزيةسوريا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *