تستمر #منظمة_دوز بتقديم مبادرة \”نحن نحب قامشلو\”، وهي مبادرة تهدف للتغلب على المشاكل الاجتماعية والثقافية الناجمة عن الحرب.

ضمن مبادرة نحن نحب قامشلو ومن خلال سعيها الدائم لتقديم الخدمات والمبادرات التنموية وعبر الآخذ بالآراء والمقترحات، تم عقد جلسة رابعة لمتطوعي #منظمة_دوز بتاريخ 02.10.2017

بدأت منسقة المبادرة \”سلافا عزيز\” في بداية الجلسة بالتعريف عن حملة \”نحن نحب قامشلو\” للمتطوعين الجدد، وشرح الهدف من المبادرة ومدى أهميتها لأهالي قامشلو.

حيث تمت مناقشة النشاطات السابقة للحملة ونتائجها، ووضع خطة لتنفيذ النشاطات التي تم طرحها بالجلسة السابقة خلال هذا الأسبوع ومن هذه النشاطات، استطلاع رأي الشارع عن معنى تسمية قامشلو، وزيارة كنيسة فبرونيا ومعرفة الأهمية التاريخية لها.

وفي نهاية الجلسة تم وضع خطة جديدة للنشاطات وتوزيع المهام وطرح أفكار جديدة من قبل المتطوعين، مثل عمل بروشور توعوي عن مضار دخان المولدات على الصحة.

 

منظمة دوز

مركز الاعلام المركزي

03.10.2017

قامشلونحن نحب قامشلو

سوريامنظمة دوزنحن نحب قامشلو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *