حملة توعية من أجل الامتناع عن اختيار الأحزاب التي تقوم بخلق التطرف | لايبتزيغ٬ ألمانيا


في الكثير من الأحيان يحتاج المجتمع إلى تذكير بالمستقبل الناتج عن الاختيار دون التفكير، فمن المحتمل أن تكون هذه القرارات ضرراً للمجتمع بأكمله خاصةً عندما تتوقف المسألة عند انتخابات الأحزاب و اختيار البعض من أبناء المجتمع حزباً من الأحزاب الذين يهدفون إلى خلق التطرف العرقي وعدم احترام الإنسانية.

ضمن أحداث الانتخابات الجارية في ألمانيا في الوقت الحالي، توجهت منظمة دوز في مركزها الرئيسي الواقع في مدينة لايبتزيغ الألمانية إلى القيام بحملة توعية من خلال نشر بعض الصور و الأحداث التي حصلت في ألمانيا بشكل خاص، وفي العالم بشكل عام نتيجة الاختيار الخاطئ للأحزاب التي سوف تكون قائمةً على الحكم نتيجة إبداء أصوات الشعب.

وقد قام أعضاء المنظمة بتجهيز مجموعة من المعلومات حول حالات التطرف و العنف و القتل، و تصميم و طباعة بوسترات توعوية إلى جانب البروشور الذي يتم توزيعه محتوياً على بعض المعلومات، حيث تم تجهيز الحملة لمدة يومين على التوالي بتاريخ ٢٢/٢٣.٠٩.٢٠١٧، و خلال قيام المنظمة بأداء عملها في ساحة أغسطس وسط مدينة لايبتزيغ، أبدى الكثير من أولئك المارة في الساحة رأيهم الإيجابي بما تقوم بها المنظمة من توعية، ولم يخلو الأمر من تواجد الأشخاص الذين أبدوا رأيهم السلبي تجاه ما تقوم المنظمة به.

\"\"

إضافةً إلى ذلك قام أحد كبار حزب الاتحاد المسيحي في ألمانيا \”CDU\” بزيارة ورشة العمل الخاص بمنظمة دوز معبراً عن شكره وسعادته بالعمل الجاد لمنظمة دوز التي تتألف من مجموعة شباب الذين قدموا إلى ألمانيا من جميع البلدان الأخرى إلى جانب الشباب الألمان.

منظمة دوز

مكتب الإعلام المركزي

٢٣.٠٩.٢٠١٧

منع التطرف العنيف

حملة توعيةمنع التطرفمنع التطرف العنيف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *