في ظل تزاحم المسؤوليات والواجبات الملقاة على عاتق الكثير من ارباب الامر، وفي ظل الصعوبات المعيشية في وقتنا الحاضر، تسعى الكثير من الزوجات لتحمل المسؤولية جنباُ إلى جنب مع الرجل، وإن التطوع من المرأة ليدل على أنها شقيقة الرجل حقيقةً وفعلاً كما يدل على أخلاق المرأة العاملة وقيمتها النبيلة حيث لا ترضى أن تقف مكتوفة الأيدي وهي ترى زوجها ليتحمل مسؤولية تفوق طاقته وقدرته.

لذلك قام فريق عمل #منظمة_دوز في قامشلو بتوزيع بروشورات المرأة بتاريخ 13.09.2017 حيث يتضمن البروشور دور المرأة العاملة في المجتمع في مجالات عديدة في الحياة ((التعليم، الطب والزراعة وغيرها …….))، وكذلك الصعوبات التي تواجه المرأة العاملة من مشقة الجمع بين العمل والواجبات المنزلية والأسرية وغيرها من الصعوبات، وتطرق البروشور في النهاية الى نصائح للمرأة لكي تنظم وقتها بين العمل وواجباتها الحياتية وكيفية أن تضع المرأة العاملة البيت والأسرة في الأولوية، ثم العمل بشرط أن لا تهمل عملها لأنه أمانة ثانية على عاتقها ومن أجل تحقيق تنظيم وتوازن جيد لابد أن تحدد المرأة العاملة جميع الاشياء التي تريد القيام بها في كل يوم على حده، لان هذا يساعدها على التوزيع الجيد للوقت على تلك المهام شاملة عملها واهتمامها بزوجها وأولادها وبيتها.

ولقى البروشور الشكر من الأشخاص الذين وزعت عليهم ومن النساء خاصة، وأكدوا على أهمية توزيع هكذا بروشورات تتضمن المواضيع التوعوية وطٌلب الاكثار منها.

 

منظمة دوز

مكتب الأعلام المركزي

14.09.2017

حماية الطفل وتطوير الشباب

سوريامنظمة دوزنحن نحب قامشلو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *