تأثير الهواتف الذكية على الأطفال | تربه سبي، سوريا


تقرير: شكري علي.

انتشرت في الآونة الأخيرة وسائل اتصال مختلفة سارعت من وتيرة الحياة وأدت إلى تطوير وتبادل الأفكار، حيث حقق الهاتف المحمول ثورة عالمية في وسائل الاتصال نظراً لصغر حجمه وسهولة اقتناءه والتنقل به، ولميزاته المتعددة جعلت منه حاجة مطلوبة لدى أغلبية الناس ولدى الأطفال بشكل خاص، حيث يشكل الهاتف النقّال بالنسبة للأطفال أداة للتسلية وقضاء الوقت الممتع، وهو الجيل المتعطش للتكنولوجيا، دون معرفة سلبيات ومخاطر الأجهزة الذكية.

وضمن حملاتها الميدانية ولزيادة التوعية ولفت الانتباه لهذه الظاهرة قام فريق #منظمة_دوز في مركز تربه سبي للمجتمع المدني بتاريخ 11.09.2017 بتوزيع بروشور (تأثير الهواتف الذكية على الأطفال).

تضمن البروشور سلبيات امتلاك الأطفال للهواتف الذكية من إدمان الطفل على الهاتف النقّال، وعدم التفاتهم إلى أداء واجباتهم أو التفاعل مع محيطهم بشكل طبيعي، بالإضافة إلى تعرّض الأطفال إلى النسيان و حوادث مفاجئة خطيرة وارتفاع مستوى القلق وما ينجم عنها من آثار سلبية مستقبلاً.

كما تم التركيز على تأثير الهواتف الذكية على صحة الأطفال، والقيود التي يجب فرضها على الطفل في حال استخدامه للهواتف كتحديد أوقات محددة، وعدم السماح للطفل بإبقاء الهاتف بغرفته ليلاً، ومنعه من استخدامه أثناء تناوله للوجبات، وضرورة ضبط إعدادات الهاتف بطريقة من شأنها حظر المواقع الإباحية.

تم أيصال البروشور إلى أكبر عدد ممكن من مكونات بلدة تربه سبي الذين أثنوا على أهمية البروشور، وقدموا الشكر لفريق العمل، كما تم التركيز على أيصال البروشور لمحلات الأجهزة الخلوية ومقاهي الأنترنت.

منظمة دوز
مكتب الإعلام المركزي
13.09.2017

تربه سبيحماية الطفل وتطوير الشباب

تاثير الهواتف الذكية على الاطفالسوريامنظمة دوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *