تقرير : بوزان حمي .

تعددت ألعاب الأطفال وكثرت أشكالها وقد زادت في وقتنا الحاضر الألعاب الإلكترونيّة التي تؤدّي إلى الكسل وجلوس الطفل لوقت كبير أمام الشاشات الإلكترونية وتقلّل من تركيزهم وتفاعلهم مع الأطفال الآخرين ومشاركتهم مع بعض البعض.

إلا إن اللعب بالمعجون الملون داخل مركز الاتحاد ضمن حصص تفريغ الطالب لطاقاته يعتبر من أكثر الألعاب متعةً وسهلة اللعب من قبل جميع الأطفال في بداية عمرهم، حيث تستخدمها المعلمة \” آواز سليمان \” في تعليم طلابها الحروف والأرقام من خلال تشكيل الأحرف والأعداد أو تشكيل حيوانات لمعرفة أسمائها، والتعلّم بقضاء وقت ممتع وتنمية مهارات العضلات الدقيقة لدى الطفل .

فالجدير بالذكر إن الهدف من هذه الألعاب مراقبة سلوك الأطفال في كيفيّة معاملة أصدقائه ، وتكوينه لعلاقة الصداقة بينه وبينهم ، وتعويده على المشاركة في ألعابه مع الآخرين.

#‎UKSSD_Syria

Media Office

28.03.2016

حماية الطفل وتطوير الشبابكوباني

kobanekobaniآواز سليماناطفال كوبانيالاطفالالتفريغ خلال اللعبالتفريغ عبر اللعب بالمعجون الملونالطفولةاللعباللعب بالمعجونالمعجونالمعجون الملوناواز سليمانبوزان حميتفريغ الطاقاتتفريغ الطاقات عبر اللعبتفريغ الطالبحصة تفريغ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *