تربه سبي حلوة بالمحبة بين أهاليها (توزيع ملصقات) | تربه سبي، سوريا


تقرير: جيني مراد.

مهما استهان الناس بالكلمة ستظل تتمتع بقوة معانيها وقدرتها على تغيير الفكر ومساره وفي ظل هذه الظروف تتطلب الإنسانية تكرار كلماتها على مسامع الأفراد لتنتشر ثقافة السلام والسلم المدني التي أصبحت مهمشة في ظروفنا الحالية، وتجسيداً للتوعية الفكرية والثقافية واستكمالاً لمشروع السلم الأهلي قام اتحاد الطلبة الكرد في سوريا والمانيا بتوزيع بروشورات على أهالي مدينة تربه سبي، وهذا النشاط عزز ما قام به الاتحاد خلال الفترة المحددة لهذا المشروع حيث ركز في كل نشاطاته بتجسيد معاني ومفاهيم السلام وكانت الفترات الزمنية قصيرة بين النشاطات وذلك لتعزيز المفاهيم التي ينادي بها.

جديراً بالذكر إن هذه الملصقات كانت تدور محورها بجملة (تربه سبي حلوة بالمحبة التي تجمع بين أهاليها) فهذه الجملة تعزز مفهوم العيش المشترك بين مختلف القوميات والأديان وكانت عملية التوزيع ذات وقع جميل حيث أن كثير من الأهالي تلقى الرسالة التي نسعى لنشرها وأبدوا الإيجابية أثناء تلقيهم المنشور حيث ذكر بعضهم مقولات حكيمة تتنبأ بمستقبل يسوده السلام والمحبة والتآخي.

اتحاد الطلبة الكُرد في سوريا والمانيا

مكتب الإعلام المركزي

05.12.2015

بناء السلامتربه سبيكوباني

ukssdالسلامسورياكلنا مواطنون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *