تقرير: بوزان حمي.

اليد الواحدة لا يمكنها إن تصفق، أعطني يدك لنعمل معاً ونظهر للعالم أجمع بأننا لم ولن نتوقف عند محنة ونحن دوماً مستمرون، بالتعاون نحقق المزيد، فالتعاون هو شركة عطائها هو المحبة والخير بلاد حدود.

في يوم لأثنين 18 أكتوبر 2015 نظم فريق اتحاد الطلبة الكُرد في سوريا والمانيا جولة ميدانية على مخيم (مشته نور) في مدينة كوباني، هذا المخيم الذي يعتبر الملجأ الوحيد للعديد من العائلات التي قد عادت من تركيا إلى كوباني بعد الحرب الشرسة مع تنظيم الدولة (داعش) والتي كانت نتيجتها تعرض المدينة لدمار كبير، وهؤلاء العائلات هم من الذين قد تعرضت منازلهم لدمار كامل أثناء هذه الحرب، حيث خلال هذه الجولة تزويد الأطفال في المخيم بالأحذية الشتوية تحضراً لشتاءً قاسي بات يدق الأبواب.

فريق الاتحاد استطاع خلال هذه الجولة  بتوزيع 150قطعة من الأحذية على الأطفال، كما قد جاء هذا العمل بالتعاون مع جمعية \” Azadi : Deutsch-Kurdisher Hilfsverein für Syrer e. V\” وكانت هذه الكمية متناسبة مع عدد الأطفال في المخيم.

اتحاد الطلبة الكرد في سوريا والمانيا
مكتب الإعلام المركزي
19.10.2015

حماية الطفل وتطوير الشبابحماية اللاجئين والمساعدات الانسانيةكوباني

ISISukssdأطفال كوبانيسوريالاجئي كوباني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *