0%

جلسة في تنمية المهارات الذهنية والدعم النفسي للطلبة | قامشلو، سوريا


تقرير : سليفا أحمد

إنَّ الاهتمام بالتطور العاطفي والنفسي والاجتماعي هو من أهم العوامل التي تؤدي إلى مساعدة الطالب في إكمال تعليمه، لذلك فدور المدرسة والأسرة يكون في غاية الأهمية وذلك بالاتصال بهم ومواصلة الجهود لتذليل العقبات وتقديم العون والمساعدة لهم وحل مشكلاتهم وتوفير المناخ النفسي والتربوي والاجتماعي الملائم والحسن، وتقديم الرعاية النفسية والإسناد والدعم النفسي لتقوية مناعتهم النفسية ودفاعاتهم النفسية حتى يصل بهم إلى مستوى التكيف النفسي مع دراستهم ولاسيما ضمن ظروفاَ من عدم الاستقرار الأمني في المنطقة والانقطاع المستمر للكهرباء ونقص في العديد من أولويات العيش التي تعود بطاقاتها السلبية على المجتمع بأكمله.
ضمن سلسلة النشاطات والفعاليّات التي يقوم بها اتحاد الطلبة الكُرد في سوريا وألمانيا ولا سيما في المجال الاهتمام بالصحة النفسية للطلبة في مراحل تعليمهم المختلفة قام فريق الاتحاد في قامشلو بالتحضير لجلسة في الدعم النفسي وتنمية المهارات الذهنية وذلك وبالتنسيق مع (معهد دار المعارف للغات ) تم فيها استهداف مجموعة من الطلبة في المرحلة الثانوية وتم ذلك بإشراف الأنستين (سليفا أحمد، خبات عمر) اللذين قد استهدفوا في جلستهم تعزيز روح المشاركة بين الطلبة ومساعدتهم على التفريغ والتنفيس عمّا يجول لخاطرهم لتكون بذلك مساندة لهم في تنظيم أفكارهم من خلال الاستبصار بالتجارب التي قد مرّوا بها.

الجلسة التي أقيمت في يوم الأحد بتاريخ 7/6/2015 بدأت الجلسة بعملية للتعارف بين الطلبة وفريق الاتحاد ليحمل الجزء الأخر من عملية التعارف بطرح تساؤل للمناقشة عن مفهوم السعادة لدى كل شخص وكيف يمكنه تحقيق ذلك، في الجزء الأخر من النقاش تداول الحديث عن أسرار التفوق الدراسي والسبل إلى ذلك، تناولت الجلسة في فقرة أخرى في الحديث عن الخطوات الأساسية العريضة لكتابة ورسم أي هدف في حياة كل شخص ومن ثم البدء في البحث عن الوسائل والمعلومات التي تساعد في الخبرات من أجل تحقيق هذا الهدف، ليليها من بعد ذلك البدء بتطبيق ما تم العمل على جمعه من وسائل ومعلومات لاكتسابها في الحياة العملية وتكيف ذلك لبلوغ تحقيق الهدف.
من جانب أخر تم خلال الجلسة مشاركة الطلبة بعرض فلم قصير بعنوان (العلم ليس بالأموال) هدفه تحفيز الطلبة من أجل كتابة أهدافهم والسعي الدائم إلى تحقيقها وتم اختتام الجلسة يتمرين للاسترخاء والتفريغ النفسي قام فيها الطلبة كتابة أكثر ثلاث سلبيات يخشون منها في فترة الامتحان وقاموا بالتخلص منها من خلال تمزيقها ووضعها في سلة القمامة.

اتحاد الطلبة الكُرد في سوريا وألمانيا
مكتب الإعلام المركزي

08/06/2015

التعليمحماية الطفل وتطوير الشبابقامشلو

ukssdاتحاد الطلبة الكرد في سوريا والمانياالدعم النفسيالذهنيةالمهاراتتنميةسورياللطلبة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *