حملة الأيادي البيضاء – المرحلة الثانية من التوزيع | قامشلو، سوريا


تقرير: سيبان الأحمد

بعد يوم من العمل في حملة \” الأيادي البيضاء \” يوم مليء بالتفاؤل والمحبة والإنسانية، يوم أُدخل فيه الفرحة إلى قلوب الأطفال والبسمة على شفاهم، يوم أعيد فيه العديد من الأطفال إلى مقاعد دراستهم وابعدهم عن شبح الحرب الدائرة في بلادهم والجهل الذي يلحقها، فبدأ فريق الطلبة من اتحاد الطلبة الكُرد في سوريا وألمانيا – فرع قامشلو تحضيرات اليوم الثاني من استكمال عملية التوزيع للحقائب المدرسية على الأطفال وعوائلهم وذلك من ضمن الحملة المعلنة عنها من قبل الاتحاد (حملة الأيادي البيضاء)

المرحلة الثانية من التوزيع بدأت بتفاؤل كبير متمنين بقدر ممكن من المساعدة إلى الطلبة لإعادتهم إلى دراستهم لانهم جيل المستقبل، فكانت المرحلة الثانية من التوزيع بتاريخ 15.09.2014  وتم  فيها توزيع قسم أخر من الحقائب في أحياء أخرى من مدينة القامشلي وشملت كلٍ من المناطق ( أشورية، قدور بك، محمقية، زيتونية… الخ )، ليستفيد منها حوالي سبعين 70 طالب وطالبة من عوائل مختلفة من بينهم حوالي خمس وثلاثين 35 طالباً من العوائل النازحة الهاربة من بطش الحرب والدمار الذي ألحق بمنازلهم في المدن الأخرى، وكان التوزيع عن طريق زيارة فريق الاتحاد الى منازل هؤلاء العوائل داعينهم الى عدم التماطل في ارسال اطفالهم الى المدارس وان الاتحاد على جاهزية تامة في تقديم اي مساعدة في سبيل استمرار تعليم الاطفال.

وبروح مفعمة بالتفاؤل والسلام دعاة للعلم ونشر المحبة أنهى فريق الطلبة يومهم الثاني من التوزيع متفائلين أن يكون عملهم سبيلاً في بناء جيلٍ جديد محب للإنسانية والسلام وبعيداً كل البعد عن القتل والإرهاب حيث إنَّ إدارة اتحاد الطلبة الكُرد في سوريا وألمانيا تعمل جاهدةً للوقوف بقدر الإمكانات التي تتوفر لها لتقديم يد العون إلى الطلبة وعوائلهم، متمنية بعودة كافة الطلبة إلى مدارسهم وجامعاتهم لإتمام دراستهم والعودة الكريمة للعوائل إلى ديارهم ومدنهم.

مشاهد للفيديو توضح عملية توزيع الحقائب المدرسية على منازل الطلبة في مدينة قامشلو:

المشهد الأول:

المشهد الثاني:

اتحاد الطلبة الكُرد في سوريا وألمانيا

مكتب الإعلام المركزي

14.10.2014

التعليمالعمل المدني والديمقراطيةحماية اللاجئين والمساعدات الانسانيةقامشلو

ukssdالطلاباللاجئينتشجيع الطلبة في قامشلوحملة الأيادي البيضاء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *