حملة الأيادي البيضاء – المرحلة الأولى من التوزيع | قامشلو، سوريا


تقرير: سيبان الأحمد

أكثر من ثلاث سنوات وأطفال سوريا لا يدركون مذاق الطفولة وطعمها ولا يعرفون معناها، يعيشون في حالةٍ من الخوف والرعب والحرب، علاوة على ذلك الفقر الذي خيم على جميع أبناء الشعب السوري والذي بدوره أجبر العديد من الأطفال إلى ترك طفولتهم ومقاعد الدراسة للعمل بحثاً عن لقمة عيش تسد كفر جوعهم، وتُعين أهاليهم في حياتهم الاقتصادية والاجتماعية.

 انطلاقاً من رغبة اتحاد الطلبة الكرد في سوريا والمانيا في الوقوف إلى جانب الطلبة وخاصة  الأطفال منهم ودفعهم إلى العلم والمعرفة، قد بدأ الاتحاد بحملة تقديم مساعدات معنوية ومادية لعوائل الطلبة النازحة منهم  وذات الطبقة الفقيرة القاطنين في منطقة شمال سوريا، الحملة جاءت تحت اسم\” الأيادي البيضاء \” التي كانت عبارة عن حملة تم فيها توزيع حقائب مدرسية مع قرطاسيتها إضافة إلى لعبة تعليمية تم إضافتها إلى كل حقيبة ليتم توزيعها على شكل  ثلاث مراحل ( مرحلة الإحصاء والتحضير، مرحلة الفرز والتخطيط، مرحلة التوزيع).

المرحلة الأولى من التوزيع في مدينة قامشلو بدأت بتاريخ 14.09.2014 والتي تمت في  جزء من الأحياء الشرقية من المدينة منها ( ميسلون، جرنك وقناة السويس …الخ ) ليستفيد منها حوالي خمسة وخمسين 55 طالب وطالبة من عوائل مختلفة من بينهم حوالي 20 طالباً من العوائل النازحة الهاربة من بطش الحرب والدمار الذي ألحق بمنازلهم في المدن الأخرى، وتم ذلك من خلال زيارة فريق الاتحاد إلى منازل هؤلاء الطلبة والتأكيد للعوائل  النازحة بأنهم في أمان تام وأن المجتمع المحلي ليس عنده أيَّ مشكلة في وجودهم ولا فرق بينهم وبين الأخرين ابداً ومطالبتهم بضرورة إرسال أبناءهم إلى  المدارس  والتكفل بمساعدة  بعض العائلات من قبل الاتحاد نفسه.

 الأطفال وعوائلهم عبرَّوا عن امتنانهم وفرحتهم بالدعم الذي قُدم أليهم من قبل فريق الطلبة في اتحاد الطلبة الكُرد في سوريا وألمانيا، داعين الاتحاد في الاستمرار في مساندتهم للطلبة وتشجيع الأطفال لمتابعة دراستهم والاهتمام بتعليمهم لأنهم أجيال للمستقبل.

مشاهد للفيديو أثناء عملية توزيع الحقائب على الطلبة ضمن حملة الأيادي البيضاء:

المشهد الأول:

المشهد الثاني:

اتحاد الطلبة الكُرد في سوريا وألمانيا

مكتب الإعلام المركزي.

13.10.2014

التعليمالعمل المدني والديمقراطيةحماية اللاجئين والمساعدات الانسانيةقامشلو

ukssdالأيادي البيضاءحملة الأيادي البيضاءحملة تشجيع الطلبةمساعدة الطلبة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *